وزير الدفاع اليمني في السعودية لمناقشة تحركات الحوثيين ودخولهم على خط حرب غزة

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 260
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

ناقش وزير الدفاع اليمني، التابع للحكومة المناهضة للحوثيين، الفريق ركن محسن الداعري، مع رئيس الأركان السعودي الفريق أول ركن فياض بن حامد الرويلي تطورات المشهد في اليمن، لا سيما بعد دخول الحوثيين على جبهة الحرب في غزة، وتنفيذهم عمليات خطف لسفن تابعة لدولة الاحتلال.

وأجرى الداعري مباحثات عسكرية مع الرويلي بمقر وزارة الدفاع السعودية في الرياض، حيث قالت وكالة الأنباء الرسمية "واس"، إنهما ناقشا طبيعة الموقف العسكري وتطورات الأوضاع على الساحة اليمنية.

بدوره، قال موقع "سبتمبر نت"، الناطق باسم وزارة الدفاع اليمنية، إن المناقشات التي جرت بحضور نائب رئيس هيئة الأركان العامة قائد القوات المشتركة لتحالف دعم الشرعية فريق أول ركن، مطلق بن سالم الأزيمع.

وشملت المحادثات "مستجدات الأوضاع العسكرية والميدانية، واعتداءات مليشيات الحوثي الإرهابية على مواقع القوات المسلحة اليمنية بشكل مستمر في أكثر من جبهة، إضافة إلى أعمال القرصنة وتهديد طرق الملاحة البحرية وخطوط إمدادات الطاقة العالمية وما تشكله من إقلاق للسلم والأمن الدوليين".

ويشهد اليمن هدوءا نسبيا على الرغم من انهيار اتفاق الهدنة الذي توسطت فيه الأمم المتحدة في أكتوبر/ تشرين الأول 2022، باستثناء اشتباكات وهجمات محدودة يتبادل الطرفان الاتهامات بمسؤولية كل طرف عن ذلك.

لكن تحركات الحوثيين الأخيرة على ميدان الحرب في غزة خلقت قلقا دوليا وإقليميا، حيث أطلقت الجماعة المدعومة من إيران، صواريخ باليستية وطائرات مسيرة على دولة الاحتلال، وصل بعضها بالفعل إلى مدينة إيلات، جنوبي الأراضي الفلسطينية المحتلة، لكن معظمها أسقط بواسطة بوارج أمريكية في البحر الأحمر.

وأقدم الحوثيون على اختطاف سفينة في منطقة خليج عدن، بعد أن أعلن زعيم الجماعة عبدالملك الحوثي عدم السماح للسفن الإسرائيلية بالمرور؛ ردا على عداون الاحتلال على غزة.

 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات