ابن سلمان يحارب الاذان وصوت الحفلات الصاخبة يبقى حتى الفجر!

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 167
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

العالم- السعودية

بينما اعلن بن سلمان الحرب على الاذان فإنه يهتم بالإنحلال والمجون، الذي انتشر في أرض الحرمين عبر الحفلات الماجنة وما يسمى موسم الرياض ومدل بيست.

واعلنت السلطات السعودية في مايو 2021 أن استعمال مكبرات الصوت الخارجية في المساجد سيقتصر على "رفع الأذان والإقامة فقط"، لافتة إلى ضرورة أن لا يتجاوز "مستوى ارتفاع الصوت في الأجهزة عن ثلث درجة جهاز مكبر الصوت".

وكتب الكاتب الصحفي السعودي تركي الشلهوب في تغريدة مرفقة بفيديو بهذا الخصوص:

"ابن سلمان أمر بإغلاق مكبرات المساجد بحجة أنها تزعج السكان.. وصوت الحفلات الصاخبة يبقى حتى الفجر، وهذا ليس إزعاجًا من وجهة نظره!".

ويسود الغضب مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة مع انتشار مقاطع وصور حفلات جريئة مختلطة وراقصة.

كما اشار حساب "نحو الحرية" في تغريدة مرفقة بفيديو على تويتر الى رد فعل لافت للمشجعين الاجانب عند سماعهم صوت الأذان في مونديال قطر قائلا:

"الجماهير الأجنبية تصور مكبرات المساجد ويبهرها صوت الأذان، رسالة لمن كان يريد أغلاق المكبرات خشية إزعاج السياح!".