حرب اليمن نهاية أل سعود

  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر انستقرام
  • مشاركة عبر تلغرام
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 235
  • عدد التعلیقات 0
  • -
    +

الصدر: تلكَراف
الكاتب: جورج ألن
أن الحرب في اليمن التي مضى عليها أكثر من سنتين أصبحت تشكل مأزق حقيقي للسعوديين فقد بدأت سمعة السعودية تتأكل وأخذت المنظمات الدولية
توجه لها تهمة جرائم حرب خصوصاً بعد انسحاب منظمة (أطباء بلا حدود) من المستشفيات اليمنية ووقف عملياتها في ست مستشفيات تشرف عليها
احتجاجاً على قصف الطيران السعودي وقتل وأصابه عشرات المرضى والمراجعين .
كما أن منظمة مراقبة بيع الأسلحة تطالب الدول العظمى المصدرة للأسلحة بوقف بيع الأسلحة للسعودية وألغاء كافة الصفقات الموقعة بهذا المجال
هذه الدعوة جاءت بعد أن عقدت منظمة التجارة العالمية مؤتمراً لها في جنيف وناقشت الانتهاكات السعودية بالأسلحة الغربية ضد المدنين العزل
لقد باتت سمعة المملكة في الحضيض بعد (عاصفة الحزم) التي كبدت السعودية خسائر مالية وبشرية كبيرة ولكن السوأل هل تستطيع المملكة أن
تحمي حدودها الجنوبية بعد أن أصبحت نجران وجازان وعسير تحت قذائف الأسلحة المتوسطة لليمنيين ؟
الجوابعن هذا السوأل صعب لان الأجواء لاتزال ضبابية ولكن أكثر المحللين يعتقدون أن الأشهر القادمة ستكون حاسمة لمعركة اليمن .
والأغلب يعتقد أن السعودية ستكون الخاسر الأكبر لان اليمنيين ليس لديهم مايخسروه.